الأحد , أكتوبر 21 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية / الأسرة / النوم لأكثر من 8 ساعات كل ليلة يزيد من احتمال الوفاة المبكرة

النوم لأكثر من 8 ساعات كل ليلة يزيد من احتمال الوفاة المبكرة

اكتشفت إحدي الدراسات العلمية الحديثة أن النوم لأكثر من 8 ساعات كل ليلة يزيد من خطر الإصابة بامراض القلب والسكتات الدماغية بنسبة 47 % ، مما يزيد من احتمالات الوفاة المبكرة .

تُشير الأبحاث إلي أن الأشخاص الذين ينامون أكثر من اللازم يكونون أكثر عُرضة للوفاة المبكرة مقارنة بالاشخاص الذين ينامون أوقات قليلة للغاية .

وجد الخبراء أن الذين ينامون لأكثر من ثماني ساعات في الليلة تزيد لديهم مخاطر الوفاة عن الذين ينامون أقل من سبع ساعات كل ليلة .

ووجدت الدراسة التي شملت أكثر من 3.3 مليون شخص في جميع أنحاء العالم أن النوم لفترة طويلة يزيد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسكتات الدماغية .

وقال العلماء من جامعات كيلي ومانشستر وليدز وشرق أنجليا  ، أنه يجب اعتبار النوم المفرط علامة علي الصحة السيئة

كما كتبت جريدة الجمعية الامريكية للقلب إن أن التفسيرات يُمكن أن الأشخاص الذين يناموا كثيراً ، لا يقومون بممارسة القليل من التمارين الرياضية مما يزيد من خطر تعرضهم لمشاكل في القلب .

وقال الباحثون إن علي الأطباء القيام بفحص قلب المرضي الذين ينامون لفترة طويلة كل ليلة .

وقال الباحثون أن أقل خطر ظهر لدي الاشخاص الذين ينامون ما بين سبع ساعات وثماني ساعات يومياً .

بالنسبة للأشخاص الذين ينامون أقل ، ارتفع خطر الإصابة بالمرض والوفاة تدريجياً ، ولكن ليس بما يكفي ليكون ذو دلالة إحصائية .

ولكن بالنسبة للأشخاص الذين يناموا أكثر من ذلك ، كان التأثير درامي .

أما الأشخاص الذين ينامون لمدة تسع ساعات في الليلة ، فقد زاد معدل الوفيات بينهم بنسبة 14 % ، بينما الأشخاص الذين يناموا لمدة 10 ساعات فقد زاد معدل الوفيات بينهم بنسبة 30 % ، والأشخاص الذين ينامون لمدة 11 ساعة فقد زاد معدل الوفيات بينهم بنسبة 47 % .

كما أن الأشخاص الذين حصلوا علي 10 ساعات أو أكثر كانوا أكثر عُرضة بنسبة 56 % للوفاة بسبب السكتة الدماغية وزيادة خطر الموت من أمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة 49 % .

حمع الباحثون نتائج 47 دراسة سابقة للوصول إلي هذة النتائج .

وقال الدكتور تشون شينغ كوك من جامعة كيلي : إن دراستنا لها تأثير هام علي الصحة العامة ، حيث تبين أن النوم المفرط هو علامة علي ارتفاع مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية .

النتائج التي توصوا إليها في هذة الدراسة لها آثار هامة كما ينبغي علي الأطباء النظر بشكل أكبر لاستكشاف مدة النوم وجودته .

” إذا تم العثور علي أنماط نوم مفرطة ، وخاصة لفترات طويلة مدتها تصل إلي ثماني ساعات أو أكثر ، ينبغي علي الأطباء النظر في فحص عوامل الخطر القلبية وانقطاع التنفس أثناء النوم ، وهو اضطراب خطير في النوم يحدث عندما يتوقف تنفس الشخص أثناء النوم .

 

وأضاف الدكتور كووك ” الرسالة المهمة هي أن النوم الغير طبيعي هو علامة علي مخاطر مرتفة لأمراض القلب والأوعية الدموية ويجب القيام بفحص المريض كل فترة ” .

النوم يؤثر علي الجميع .

إن كمية ونوعية النوم معقدة ، هناك تأثيرات ثقافية واجتماعية ونفسية وسلوكية وفسيولوجية مرضية وبيئية علي نومنا ، مثل الحاجة إلي رعاية الأطفال أو أفرد الأسرة ، وأنماط التغيير غير المنتظمة في العمل ، والأمراض الجسدية أو العقلية  ، وتوافر السلع خلال الأربعة وعشرون ساعة في المجتمع الحديث .

اقترحت دراسة حديثة أجرتها جامعة كاليفورنيا أن الناس ينامون أكثر من اللازم في المجتمع الحديث .

وقد وجد مؤلفي هذة المقالة التي نُشرت في عام 2015 في جردية علم الأحياء الحالي ، أن أعضاء قبيلة سان من نامييا وحجز تنزانيا وقبيلة تسيماني من بوليفيا ينامون في المتوسط ست ساعات و 25 دقيقة فقط .

قال الباحث جيروم سيجل : ” كانت الحجة دائماً هي أن الحياة الحديثة قد خفضت وقت نومنا إلي أقل من الكمية التي حصل عليها أسلافنا ، ولكن بياناتنا تشير إلي أن هذة خرافة ” .

المصدر

عن admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *