الإثنين , سبتمبر 24 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية / الأسرة / خبر رائع لمحبي المعكرونة و الخبز تناول الكربوهيدرات يقلل من خطر التعرض للوفاة المبكرة

خبر رائع لمحبي المعكرونة و الخبز تناول الكربوهيدرات يقلل من خطر التعرض للوفاة المبكرة

في دراسة لمدرسة هارفارد للصحة العامة و التي تمت على حوالي15400 شخص وجدوا أن تناول الكربوهيدرات بكميات كبيرة أو قليلة جداً قد يؤثر على صحتك. و لكن إذا كنت تجعل الكربوهيدرات تشكل حوالي 50% من نظامك الغذائي، فقد تعيش لفترة أطول و تتجنب الوفاة المبكرة.

و تأكدت الدراسة من أن تقليل كمية الكربوهيدرات في نظامك الغذائي قد يزيد من خطر الوفاة المبكرة. و تشير النتائج إلى أن الوجبات الغذائية العصرية تشجع على تقليل كميات الخبز و البطاطس و المعكرونة في النظام الغذائي قد تكون مضرة و ليست نافعة. كما إكتشفت الدراسة أيضاً أن تناول الكثير من الكاربوهيدرات قد يزيد من خطر الوفاة المبكرة.

و لذلك فإن النسبة الصحية و الصحيحة لتناول الكربوهيدرات هي تناول ما يعادل 50% من وجباتك الغذائية من الكربوهيدرات. أما الأشخاص الذين يتكون نظامهم الغذائي من أقل من 40% أو أكثر من 70% من الكربوهيدرات يكونون أكثر عرضة لخطر الوفاة المبكرة. و هذا يثير المخاوف بشأن بعض الأنظمة الغذائية الشعبية و التي قد تسبب الضرر لصحة الناس.

و تدعم نتائج هذه الدراسة أيضاً نصيحة الصحة العامة في إنجلترا و التي تؤكد بأن الكربوهيدرات النشوية يجب ان تشكل المكون الرئيسي لنظام غذائي صحي.

و قد نظر أيضاً بعض الخبراء و العلماء الأمريكيين في النتائج المشتركة للدراسات السابقة و التي شملت 432,000 شخص من أكثر من 20 دولة حول العالم، و التي أكدت النتائج الأخيرة حول أهمية الكربوهيدرات. و قد وجدوا أيضاً أن اكبر خطر يتعرض له الناس هو عندما يستبدلون الكربوهيدرات باللحوم أو الجبن. و لكن إذا تم إستبدال الكربوهيدرات بالخضروات أو الأغذية النباتية أو المكسرات، فهذا يقلل من الخطر.

و تقول الطبيبة سارة سيديلمان من مستشفى بريجهام لطب النساء: “نحتاج أن ننظر بعناية شديدة إلى المكونات الصحية في نظامنا الغذائي، لأن ذلك يحافظ على صحة الجسم. الأنظمة الغذائية التي تقوم بإستبدال الكربوهيدرات بالبروتين أو الدهون لها شعبية كبيرة لفقدان الوزن، و لكن تشير نتائج الأبحاث إلى ان هذه الأنظمة تزيد من مخاطر الوفاة المبكرة”.

و توضح دراسة اخرى سابقة إستمرت لمدة 25 عام و قد أُجريت على 15,528 متطوع تتراوح أعمارهم بين 45-64 عام، و التي توفى فيها 6283 شخص أثناء هذه الفترة الطويلة. توضح هذه الدراسة أن الذين إستهلكوا كميات أقل من الكربوهيدرات كانوا أكثر عرضة للوفاة بنسبة 20% من الذين لديهم إستهلاك معتدل للكربوهيدرات.

و توقع الباحثون أن يعيش الأشخاص الذين يتناولوا الكربوهيدرات بإعتدال لعمر 83 عام، بينما الذين يتناولون الكربوهيدرات أقل فيتوقع أن يعيشوا لعمر 79 عام – أقل باربع أعوام. و الذين يتناولون الكثير من الكربوهيدرات متوقع لهم أن يصلوا لسن ال 73 عام فقط أي أقل بعشر سنوات من الذين يتناولون الكربوهيدرات بإعتدال.

و يقول البروفيسور والتر ووليت، الأستاذ بجامعة هارفارد للصحة العامة: ” يمكن للكثير جداً أو القليل جداً من الكربوهيدرات أن تكون ضارة للصحة، و لكن ما يهم أكثر هو نوع الدهون و البروتين و الكربوهيدرات التي تتناولها”.

و تشير هذه الدراسات إلى ان التحول لتناول المزيد من الغذاء النباتي يمكن أن يساعد على تقليل خطر التعرض للوفاة المبكرة.

و قام الدكتور أندرو منتي الباحث من جامعة ماكماستر في كندا بعمل دراسة نشرت في مجلة لانسيت في العام الماضي و التي وجدت أن الأنظمة الغذائية منخفضة الدهون يمكن أن تكون مضرة و ليست نافعة للصحة. و يؤكد منتي: ” لابد من الإعتدال في كل شيء، لا تتناول الكثير جداً و لا القليل جداً. يجب تناول المواد الغذائية الأساسية أعلى من الحد الأدنى لتفادي نقص المواد في الجسم، و أقل من الحد الأقصى لتجنب السمية”.

و يقول دكتور إيان جونسون من مركز العلوم الحيوية في كوادرام: ” تؤكد هذه النتائج على انه لن تحصل على شيء بالإلتزام طويل الأمد بالنظام الغذائي منخفض الكربوهيدرات و الغني بالدهون و البروتينات. فخلاصة القول في ذلك هي أن التوازن في النظام الغذائي و الذي يتكون من 50% من الكربوهيدرات هو الأفضل لصحتك دائماً”.

المصدر

عن admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *